!~المنشورات الحصرية~!
آخر المشاركات

حجز موقع

تحديث الرئيسية | خصوصية المنتدى | تواصل معنا | الهيئة الإدارية | استرجاع كلمة المرور | طلب كود تفعيل العضوية | تفعيل العضوية


         
العودة   منتدى كوباني|kobani| > :: .. المنتدى العام .. :: > العام
 

الملاحظات

العام يمكن ادراج المواضيع التي ليس لها أقسام


إضافة رد إنشاء موضوع جديد
 

 

 

 
أدوات الموضوع طريقة عرض الموضوع
  #1  
قديم 2011-01-06, 02:01 PM salah moslem غير متواجد حالياً
الصورة الرمزية salah moslem
salah moslem 
:: كاتب::
 





salah moslem لقد نجحت بفخرsalah moslem لقد نجحت بفخر
إرسال رسالة عبر مراسل MSN إلى salah moslem إرسال رسالة عبر Skype إلى salah moslem
المشاهدات: 3031 | التعليقات: 0 المذهب الاتباعي

انا : salah moslem


[justify]نشأته :
1- يطلق على الأدب الأوروبي من أواسط القرن السابع عشر إلى أواخر القرن الثامن عشر 2- وقد كانت فرنسا سباقة إلى التحرر الاتباعي3-و هو أدب أنظمة الحكم الملكية المركزية.4- و محافظ في تجديده النسبي ، وهو أدب البلاطات؛ ولذلك فإنّه رمى إلى الإصلاح أكثر مما يرمي إلى الثورة
ما هي السّمات العامة للمذهب الاتباعي في الأدب الغربي :
1[overline]- محاكاة الطبيعة الإنسانية: [/overline]
- اهتم الأدباء الاتباعيون بالإنسان النمطي أكثر من اهتمامهم بالإنسان الفرد
- قدموا صوراً عن أنموذجات إنسانية منها ( البخيل،والفارس) وسوى ذلك من النماذج التي تصلح نموذجاً لكل ما هو عام وشامل ومشترك بين الشاعر وجمهوره
- العصر الاتباعي هو عصر المسرح الذي نشط بتشجيع من البلاطات ومن أهم شعرائه ( راسين وكورني)
[overline]2- محاكاة القدماء:[/overline]
- أعجب الاتباعيون بالأدب القديم الخالد في ملاحم هوميروس وتراجيديات سوفوكليس وعدّوها من الأدب المتكامل الذي ينبغي للأدباء أن يقتدوا به
- حاكوا القدماء في الموضوعات والأساليب
- كان الكتاب النقدي ( فن الشعر) لأرسطو المرجع والمعلّم الذي يعودون إليه لحلّ مشكلاتهم.
[overline]3- إعلاء شأن العقل:[/overline]
- الأدب الاتباعي هو أدب العقل، والعقل دليل الأديب الذي يعصمه من الأخطاء
- هو أداة ثمينة في تمييز الجيد من الرديء في الأدب
- العقل سلاحه لإبداع أدب إنساني خالد والعقل مشترك بين البشر جميعاً وهم يختلفون في العاطفة والخيال ، والأدب هو العقل بذاته
- ركن الاتباعيون إلى سلطة العقل وبايعوه إماماً لهم في الأدب .
4- الانضباط بالقواعد :
استنّ الاتباعيون عدداً من القواعد أهمها :
- جودة الصياغة اللغوية وفصاحة التعبير بعيداً عن الزخرفة والتكلف؛ لتحقيق التوازن بين العاطفة والفكر وبين مادة العمل الفني وطريقة التعبير
- الاقتصاد في اللفظ : (بحكم أنّ البلاغة في الإيجاز ) و (خير الكلام ما قلّ ودلّ )
- الوضوح : في الألفاظ والتراكيب والصور والأفكار، وأما غموضه فهو دليل عجز الأديب عن التعبير.
- الذّوق واللياقة : الأدب الاتباعي موّجه إلى المجتمع الراقي فعلى الأدب أن يبتعد عما يجرح المشاعر ويثير الأهواء والغرائز العنيفة .
- قانون الوحدات الثلاث : وحدة الموضوع : بحيث يخلو من التفكك و الاصطناع ، وحدة الزمان: و قدر بأربعٍ وعشرين ساعةً،وحدة المكان:وهي أن تجري الحوادث في مدينة واحدة .

تحدث عن نشأة الاتباعية في الشعر العربي الحديث :
من أواخر القرن التاسع عشر حتى نهاية الربع الأول من القرن العشرين،وقد اقترنت بمرحلة من التذمر الاجتماعي والتململ السياسي واستيقاظ الشعور القومي وصمود قوى تاريخية جديدة آذنت بأفول عهد الاستبداد .
ما هي السمات العامة للاتباعية العربية :
1- إحياء اللغة العربية وإعادة الصفاء لها بوصفها اللغة القومية لأمة ضاربة في أعماق التاريخ ،
وقد واجهت :
أ – محاولات التتريك و سعت اللغة العربية إلى تخليص الأساليب الأدبية من آثار عصر الانحطاط .
ب- الدعوات المشبوهة إلى استبدال اللهجات العامية باللهجات الفصيحة، وكان لروادها الفضل في إقامة البرهان على حيوية اللغة الفصحى وجمالها و قدرتها على أداء الأفكار والمعاني المعاصر وسميت مدرسة الإحياء أو البعث : ورائدها محمود سامي البارودي فاتجه إلى:
سمات الاتّباعيّة في شعر محمود سامي البارودي مع شاهد واحد ( دورة 1998 )
أ – قلّد الأنموذجات الشعرية الشـامخة في العصور الزاهية في الإطار الخارجي للقصيدة فحافظ على البحر الواحد والقافية الموحدة والتزم بوحدة البيت وتعددت الموضوعات في القصيدة الواحدة .
ب – حاكى القدماء في الأسلوب وفي المعنى وفي المواضيع ،فعنده جزالة وقوة وعناية بالصور وتمسك بعمود الشعر واستطاع أن يعيد إلى الشعر العربي حركته وحيويته، وسار على نهجه كثير من الشعراء مثل أحمد شوقي وحافظ إبراهيم .
*تحدث عن محاكاة الاتباعيين العرب للقدامى :
أ-عارض البارودي معلقة عنترة ودالية النابغة في المجردة ورائية أبي نواس وكثيراً من قصائد البحتري وأبي فراس الحمداني والشريف الرضي وكثيرا من قصائد المتنبي وأشهرها قصيدته في مدح كافور ومطلعها :
أودّ من الأيام مــــــــالا تودّه وأشكو إليهــــــــا بيننا وهي جنده
فأنشأ البارودي على وزنها وقافيتها :
رضيت من الدنيا بما لا أودّه وأي امرئ يقوى على الدهر زنده
ب – عارض أحمد شوقي تلميذ البارودي سينية البحتري في رثاء مملكة الأكاسرة بقصيدة طويلة في رثاء مجد العرب في ربوع الأندلس وادي النيل وارتفع فيها بحب الوطن إلى حد التقديس :
وطني لو شغلت بالخلد عنه نازعتنــــــي إليه في الخلد نفسي
ج- بعض الأحيان عادوا إلى أنفسهم ليعبروا عن تجاربهم الخاصة و قضايا مجتمعهم السياسية والوطنية والاجتماعية وكانوا يعتزون بعبقريتهم الشعرية يقول البارودي :
وما ضرّني أنّي تأخّرت عنهم وفضلي بين العالمــــــين شهير
د – غدت معارضة شوقي للأقدمين ومحاكاتهم جسراً إلى موضوعات معاصرة فقد برز شعوره بالانتماء القومي عندما عارض نونية أي البقاء الرندي في قصيدته التي قالها في مشق:
قم ناج جلق وأنشد رسم من بانوا مشت على الرسم أحداث وأزمان
2- الأدب الاتباعي أدب إصلاحي(دورة 2004) :
رؤيته إصلاحّية أو لا ثوريّة ،يمثّل هذه الرؤية حافظ إبراهيم في موقفه الوسطي من مسألة السفور والحجاب:
فتوسطوا في الحالتين وأنصفوا فالشرّ في التـــقييّد والإطـلاق

ويمثل هذا الرأي شوقي في موقفه المعتدل من القضايا الاجتماعية ففي موقفه من العمال وعلاقتهم بأرباب العمل:
أيّها العمّال افنوا العمر كداً واكتساب
اطلبوا الحقّ برفق واجعلوا الواجب دابا

والأدب الاتباعي أدبٌ توفيقي [ وسطي ] يسعى إلى المصالحة : بين القديم والحديث ،بين الأديب والنظام ،بين الشعب والنظام ،بين الأديب والمجتمع أو بين الأديب والشعب 0[/justify]




آخر مواضيعي
التوقيع: أ وحدَه الكرسيَّ السّاديَّ يدرك متعة الموت من أجله
وحدَها أمَّنا الشّمسَ تمنحُنا بقعةً منها
لنشعُرَ كيف تعقدُ الدّماء اتفاقيّاتٍ مع الموت وتستلذُّ بها
وتطيّب خاطرَنا بحفنةٍ من بذور الحمام
وتكذب علينا حين تهدّئنا قائلة:
النّوم مكرُمةٌ
والحياة لعنةٌ
والموت خلودٌ

التعديل الأخير تم بواسطة salah moslem ; 2011-01-06 الساعة 02:04 PM.
رد مع اقتباس
 

إضافة رد إنشاء موضوع جديد

انشر موضوعك و تابع جديدنا على مواقع النشر المفضلة:

 

 

 

الكلمات الدليلية (Tags - تاق )
المذهب, الاتباعي

أدوات الموضوع
طريقة عرض الموضوع

الانتقال السريع


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2014
منتديات كوباني